2 من 81 الحدائق
تحدي صعب، سياق منيع يمكن الوصول إليه بفضل استخدام طائرات الهليكوبتر الخاصة لنقل المواد. يقع حمام السباحة على مرتفع من صخور تطل على منظر مذهل. لسان الشاطيء من الرمل المستقر، عرضه 3 أمتار، تحيطه المياه من كل جانب فتصبح بمثابة فلتر بين تجويف التدليك المائي – الذي أُعيد بنائه بالكامل في المكان – والمنطقة المشمسة، المختبئة تمامًا في حجاب من المياه حتى حدود القمة المكونة من درابزين من الزجاج المصفح. نستشعر الطبيعية القصوى بفضل استخدام المواد كالرمال، والصخور والزجاج، بحيث تنصهر ألوان حوض السباحة مع الظلال التي لا حصر لها للبحر. منتجع صحي رائع وعين كبيرة مطلة على البحر، مزودة بحمام تركي، وساونا وغرفة تدليك، وغرفة استرخاء بها شرفة تطل على البحر، تم الحصول عليها بتوسيع وتعزيز الدعامة التي اقيم عليها حوض السباحة. ومن هنا، درج تحيط به المساحات الخضراء يقود إلى البحر والشاطئ الخاص.


Share on